أبوعلي 122 كتب  : يمني مقيم في جدة يارب بنت حلال زواج عادي اومسيار لا يهم العمر بشرط تكون متواجدة بالسعودية الجادة ترد  << ملتقى القلوب >> ابو محمد252 كتب  : سلام عليكم اتشرف بمعرفتكم جميعا واتمني التواصل مع بنت الحلال  << ملتقى القلوب >> رغد احمد كتب  : السلام عليكم حازم اتمنى تشاهد اهدائى ليك مش عرفة اكلمك ولا فى اى تصال مش تزعل انا كان نفسى اشوفك  << ملتقى القلوب >> binsaeed70 كتب  : اللهم اجعل الطيبات للطيبين والخبيثات للخبيثين  << ملتقى القلوب >> يوسف احمد كتب  : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اتشرف بمعرفتكم جميعا  << ملتقى القلوب >> ابراهيم الصالحي 1983 كتب  : يارب ارزقني بطبيبه نساء وولاده اتمنى التوفيق  << ملتقى القلوب >> رغد احمد كتب  : اهداء لحازم إللى مش عارفة اتوصل معة لوسمحت بلاش تتجاهل راسيلى بالله عليك  << ملتقى القلوب >> ashok563 كتب  : التةفيق و سداد للجميع  << ملتقى القلوب >> MOHAMMAD88 كتب  : ربما نلتقي يوماً ما ..  << ملتقى القلوب >> Hadi-1980 كتب  : يارب ارزقني الحلال والعدني عن الحرام يارب العالمين وتب علينا وعلى اخواننا  << ملتقى القلوب >>

للحصول على مساعدة وشرح وافي عن طريقة التسجيل المجاني أضغط هنا





الزواج عن حب ... تجربتي الخاصة ...




سامر كتب .....
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أحبَّتي في الله, ككل إنسان في هذه الدنيا خطبتُ على سُنة الله ورسوله - صلى الله عليه وسلم - وقد اخترتُها مِن عائلةٍ متوسِّطة، لا أَعِيب عليهم في نسب ولا عفَّة, وهم عندي مقبولون دينيًّا.
استخرتُ الله كثيرًا في الأمر, إلى أن عقدتُ على الفتاة, ثم أحببتها بجنونٍ, وإنما أرَّقَ حياتنا مشاكلُ لا نهاية لها، بدأتْ بين أهلي وأهلها بعد الخِطْبة.


حاولتُ النأي بي وبها عن الأمر, فنجحتُ أحيانًا وأخفقتُ أحيانًا أخرى, لكني أصررتُ على الزواج, ثم تزوَّجنا، فتفجَّرت المشاكل بينهم حتى أوقفتْ حياتنا!
 
دخلتِ المشاكلُ بيني وبينها، وزادتْ وكبرتْ, وحاولتُ بصدقٍ عميق - ويشهد الله على ذلك - الاستمرارَ في هذا العقد الغليظ, لكن الأمر كان خارج نطاق السيطرة, والنتيجة كانتْ أنِ افترقنا بالطلاق, ولم يمرَّ على زواجنا شهرانِ, ولم يحدثْ حملٌ!
صُدِمْتُ بشدة, وتأثرتْ حياتي العملية والدراسية بقوة, وأصابتْني العُزلةُ والقلق، حتى بكيتُ على سجَّادتي في ليلتي تلك؛ شاكرًا الله على كلِّ شيء، ناطقًا بدافع اليقين بحمد الله على قدَرِه، معارضًا كل الوقائع التي تُثْبِتُ أني في مصيبة!
في بداية الأمر أصابتْني العزلة, ثم شعرتُ بعزوف عن الزواج, والآن وبعد مرور أشهر كثيرة على الفراق ما زلتُ أشعر بعدم الرغبة في الزواج, لكن المشكلة تكمُن في الدافع الغريزي القوي لديَّ, وبحسب علمي فالزواجُ في حقِّي واجبٌ! لأني أخشى على نفسي الحرام, وهنا تكمُن المشكلة، وهي: وجوب الزواج، وعدم الرغبة فيه أبدًا وإطلاقًا وبتاتًا!
 
ولكي أكون عاقلًا، فقد قرَّرتُ الزواج، لكن على اعتبار أنه شرٌّ لا بدَّ منه! فكيف ترون ذلك؟ أخشى مِن التقصير في حق زوجتي القادمة؛ بسبب هذه النظرة للزواج, وأخشى مِن الحرام إن لم أتزوجْ!
 
ولديَّ تساؤُل أخشى على ديني منه؛ لكني لا أنوي به إلا خيرًا: ما موقع الاستِخارة مِن الزواج الأول وما حدث به؟
 
وما رأيكم في إنسانٍ يشعر - بكل صدقٍ - بأنه مُجبَر على الزواج إجبارًا, ومُكرَه عليه إكراهًا؟!
 
بكل صدقٍ أشعر شعورًا حقيقيًّا أني مُكرَه على الزواج، مع العلم أنه لا مجال للعودة إلى الزوجة السابقة!
 


أخر تعديل في 5-07-2013 - عدد الزيارات 19055


شارك اعضاء الموقع بتعليقك على المقال :
اسمك :
التعليق :

يمنع كتابة أي ايميل او رقم هاتف ولن يتم النشر في حال كتابتهم
كود التحقق البصري

كود التحقق البشري   Reload Image

أدخل الأرقام السابقة هنا :

مقالات أخرى
الزواج , شريك الحياة مواقع زواج خاصة للدول العربية
زواج مسيار , زواج حلال زواج السعوديين , عروس سعودية
الزواج الشرعي , اهمية الزواج الزواج , الرجل , المرأة
الزواج في الإسلام , الزواج الشرعي زواج مسيار الخليج
زواج المسيار بالقصيم , موقع زواج ,زوراج العرب تعارف مجانى عن طريق الانترنت

 

تعليقات الزوار
اسم صاحب التعليق : ياسر السيد قري     11-07-2013
الزواج حق شرعي لكل انسان وفشل في الزواج او في امرا ليس نهاية العالم ولكن التعلم من الاخطاء ضروري وانا بنظري ومن رؤيتي للواقع اغلب فشل الزواج يقع على الزوجة
اسم صاحب التعليق : رنا دلوعة الرومنسيه     9-07-2013
دلوعه رنا حلمي سسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسعودي اسمرني زوج مسيار شهر الى 6 شهور اْتمنه تكون فترا زوج ممتلاْفي الحب والاحنان ونعيش قصت حب فتره زمنيه لتنسه ابدن انا دلوعة كتير وحب الدلع والرقص رومنسيه واقدر الرجال كتير اقبل بزوج المسيار بس من سسسسسسسعودي او من الوطن العربي


البحث السريع
البحث عن
أنثى - ذكر
العمر بين
  و سنة
البلد :


روابط سريعة
المقالات
برمجة وتصميم
Designsgate.com